Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
02:11:23 - 25/11/2017 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2017-10-26
نائب يكشف عن "صفقات" تقودها أحزاب لـ"السيطرة" على إدارة مطار النجف

 
2017-11-13
المالكي يكول للعبادي

 
2017-11-01
كاريكاتير

 
2017-10-27
التغيير الكردية: تجميد الاستفتاء محاولة جديدة لبارزاني للخروج من المأزق

 
2017-11-02
بغداد تتهم الأكراد بالرجوع عن اتفاق حول مناطق متنازع عليها

 
2017-10-30
البحرين تدعو إلى تجميد عضوية قطر في مجلس التعاون

 
2017-10-28
بارزاني يواجه شبح الاستقالة... ضغوطات دولية دفعته لذلك واتصال من تيليرسون أجّل الموضوع

 
2017-10-27
الفياض: تيليرسون غير مؤهلا للحديث عن الحشد الشعبي ولن نسمح لأحد للإساءة لهذه المؤسسة

 
2017-10-28
واشنطن بوست: الحكومة العراقية أثبتت استقلالية قراراتها في أزمة الاستفتاء

 
2017-10-29
بارزاني يعلن خروجه من السباق الرئاسي

 
2017-11-18
رحيل "النسر" عن "المدينة" بعمر ناهز الـ 94 عاما

 
2017-11-12
استدعاء محافظ البنك المركزي قريباً .. مافيات فساد تستولي على مزاد العملة

 
2017-10-29
ستيف بانون: تركيا أخطر من إيران... وقطر أخطر من كوريا الشمالية

 
2017-10-29
حمد بن جاسم : ليس لدينا مشكلة مع الرئيس الأسد

 
2017-10-28
مقرب من العبادي يكشف عن موافقة إيرانية - سعودية على وساطة عراقية

 
2017-11-01
بالوثائق : مهزلة في وزارة الاتصالات بطلها الوزير “الراشد” والمدير العام “القصاب” الشريكان في صفقة سنفوني -ايرثلنك

 
2017-10-28
ريبورتاج : مجسرات العاصمة تشكو الإهمال وتجمّع النفايات

 
2017-10-25
الجماعة الاسلامية الكردستانيةتدعو بارزاني للتنحي:لا نثق بكبادارة الحوار مع بغداد

 
2017-11-12
هزة ارضية تضرب معظم المحافظات العراقية

 
2017-11-06
اعتقالات السعودية..محاربة الفساد ام تصفية للمعاضين؟

 
2017-11-06
ناشطون يطلقون حملة #الحرية_لسعد_الحريري والأخير يغرّد بصورة

 
2017-10-27
محذرًا من استخدام القوة ..مجلس الأمن يدعو بغداد وأربيل لإنهاء الأزمة بينهما

 
2017-10-27
تقرير: ضوء اخضر امريكي سمح للعبادي للتقدم نحو كركوك وهذه رسالة واشنطن الى اربيل

 
2017-10-28
أول خسارة "فعلية" للعراق بعد الأزمة مع كردستان

 
2017-11-22
الحريري يصل بيروت

 
2017-10-28
اجتماع بين قادة عسكريين عراقيين وأكراد في نينوى لبحث "تثبيت وقف إطلاق النار"

 
2017-10-30
90 بليون دولار في 5 أعوام .. قيمة تهريب النفط الخام ومشتقاته من العراق

 
2017-10-29
الوطني الكردستاني يطالب بنشر "سرايا السلام" في المناطق ذات الاغلبية الكردية بكركوك ..وهكذا رد الصدر

 
2017-11-24
لأول مرة.. فيديو داخل “السجن المذهب” حيث يحتجز الأمراء السعوديون ـ (شاهد)

 
2017-11-20
الك الله يا عراق .. مسؤولون يسرقون باليوم الواحد "مليار دولار" عبر مزادات البنك المركزي!!

 
انقر هنا للمزيد ...
2017-08-17

     

ليلة هروب محافظ البصرة الاسترالي

vغداد نيوز -

 

اسعد عبدالله عبد علي

انتشر ليلة الجمعة خبر هروب محافظ البصرة نحو الخارج, بعد أن قدم استقالته, وهو ما اثأر الشارع العراقي المصاب أصلا بخيبة أمل شديدة, من السلوك السياسي للطبقة الحاكمة في العراق, والتي تسببت بهدر مئات المليارات خلال العقد الأخير, وما لازمه من أدارة فاشلة للدولة, مما تسبب بتضخم مشاكل الفقر والبطالة والسكن, فيأتي خبر هرب محافظ البصرة ليكون إكمالا لسلسلة الانتكاسات التي نعيشها, حيث يثبت لنا الخبر أن الساسة فوق القانون ويمكنهم الهرب أذا ما استشعروا انه سيتم مسائلتهم, فصك الغفران يصرف للطبقة الحاكمة “الداعرة” في العراق فقط , أما السجون فهي وجدت للفقراء والسذج والبسطاء.

سنحاول هنا فهم الموضوع, فهو يمثل استمرار لسلوك مشين من قبل الطبقة الحاكمة.

صحيفة كل الأخبار: هروب محافظ البصرة بعد استقالته

نقلت صحيفة كل الإخبار في موقعها الالكتروني, خبر هروب محافظ البصرة للخارج, خوفا من الملاحقات القانونية, بسبب اتهامات فساد كبيرة جدا, حيث يقول الخبر “أن محافظ البصرة كان يعد العدة للهروب منذ شهر وتم تحويل مبالغ كبيرة باسم احد أقارب زوجته, وقد سبقه بالهرب نجله محمد باقر, مع مدير العقود جعفر المالكي, اللذان صدر بحقهما مذكرات اعتقال”, ويكمل الخبر أن خطة الهروب وضعها النصراوي نفسه.

تخطيط مسبق للهروب بعد أن استنفذ مدة حكمه, وبعد أن وصلته أخبار أن هيئة النزاهة هذه المرة لن ترحمه, بسبب تغييرات سياسية, عندها لم يجد الا الهرب طريقا للنجاة, وقبل الهرب قام بتحويل أموال كبيرة عبر افراد عائلته, لكن لماذا سكتت الجهة السياسية الداعمة له, لماذا لم تدين الهرب؟ وهل هي كانت متوافقة مع سلوكه السياسية, وهل هي لا تعرف ما يجري في البصرة منذ سنوات؟ أيعقل هذا الفرض! مع أن البصرة تعيش أزمات متعددة بفعل القيادة الفاشلة لها.

كل يوم تثبت لنا الطبقة الحاكمة أنها طبقة منزوعة القيم والأخلاق, صفاتها صفات بني أمية.

العربي الجديد: هروب محافظ البصرة الى إيران

أخذت “العربي الجديد ” الموضوع من جانب أخر, مع تفاصيل موسعة تغني المتابع للحدث, حيث قالت: “تسبب هروب محافظ البصرة ماجد النصراوي إلى إيران بلغط سياسي وبرلماني في العراق، بعد الاتهامات الموجهة للسلطات العراقية بالتواطؤ مع النصراوي وتسهيل هروبه، على الرغم من اتهامه بالفساد”!!

دوما السياسة لا يجلبون الا الهم للعراقيين, وها هو محافظ البصرة يشغل الرأي العام, ويفتح ملف المحافظين الفاسدين, وكمية المال العام المسروق, والمشاريع المعطلة, وحقوق العراقيين التي تم اغتصابها, الهروب نحو إيران مع صدور مذكرة اعتقال تدفع المتابعين للتساؤل : يا ترى من سهل له عبور منفذ “الشلامجة” الحدودي بين العراق وإيران؟ فالحديث وحسب “العربي الجديد” يشير الى تورط أطراف حكومية في عملية تهريب محافظ البصرة, مع مشاركة للكيان السياسي الذي ينتمي له المحافظ الهارب.

وتضيف “العربي الجديد” أن الحكومة كانت تخشى القبض على ماجد النصراوي القيادي في المجلس الأعلى, لتجنب غضب المجلس, في ظل الحديث عن تحالف انتخابي جديد يضم ألعبادي والمجلس الأعلى وتيارات سياسية أخرى.

هكذا تتكشف لنا حقائق المستنقع العراقي النتن, الذي يحكم العراق وفرض سطوته على الحكم لسنوات طويلة قادمة.

من جانب أخر تذكرنا “العربي الجديد ” ببعض أحداث الأمس, حيث تربط هذه الحادثة بحوادث حصلت في فترة المالكي “التي شهدت تهريب وزراء ومسؤولين ثبت تورطهم بالفساد, وأبرزهم وزير التجارة عبد الفلاح السوداني, وعلى الرغم من إصدار القضاء العراقي قرارًا عام 2009 بمنع السوداني من السفر بتهمة اختلاس مبالغ مالية كبيرة من وزارة التجارة، وتأسيس شركة وهمية مع شقيقه وولده، فإن حكومة المالكي السابقة ساعدت على تهريبه إلى خارج العراق.“.

أي أن القانون يعطل أذا كان المتهم احد افراد الطبقة السياسية, فالقانون شرع لسحق الفقراء والبسطاء, ووجد التشريع لترفيه وإسعاد واغناء الطبقة السياسية التي تحولت الى دينصورات.

محافظ البصرة استرالي

كشفت لنا القضية أن محافظ البصرة يملك جواز سفر استرالي, أي أن له وطن أخر, فقط نحن الفقراء لا نملك الا وطن واحد, وهذه مصيبة حكومتنا المتشكلة من بريطانيين وأمريكيين واستراليين وكنديين وإيرانيين وأتراك, فاغلب الطبقة السياسية تملك وطن بديل, حيث يحكم العراق مزدوجي الجنسية! وهو ما يجعلهم بمأمن من أي ملاحقات قانونية, لأنهم ما أن يشعروا بالخطر يفرون الى أوطانهم الأصلية التي جاءوا منها.

كان على العراقيين منع هؤلاء “أصحاب الجنسيات المزدوجة” من الصعود لان انتخابهم والسكوت على سفالتهم لم يجلب الا الدمار للعراق والعراقيين.

تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
ليلة هروب محافظ البصرة الاسترالي

http://www.iraq5050.com/?art=76285&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة