Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
04:05:11 - 23/05/2017 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2017-04-24
جريمة مروّعة..مواطن يقتل أشقاءه الثلاثة جنوب العراق (التفاصيل كاملة)

 
2017-05-15
مختصون: المشكلة بالفقر والبطالة والأمن والاستخبارات..قانون العفو العام يدخل مرحلة التعديل على الرغم من تطبيقه منذ شهور

 
2017-05-12
إبتعاد الناس عن الشكوى .. بسبب فساد القضاء العراقي

 
2017-05-12
الخارجية: قريبا اطلاق سراح العراقي الذي اعتقلته السعودية مؤخرا

 
2017-05-12
العراق يعرض تسوية تعويضات وديون الكويت مقابل الإستثمار

 
2017-05-12
وزير النقل من كربلاء: تم رفع حضر (FAA)عن الطيران العراقي وسيرفع حضر الـ (الايزو) بعد زيارة لجنة مختصة خلال اسابيع

 
2017-05-12
الحشد الشعبي يعلن انطلاق عمليات "محمد رسول الله الثانية" غرب تلعفر

 
2017-05-12
قائد مكافحة الإرهاب: داعش في أيمن الموصل أمامه خياران

 
2017-05-12
قائد مكافحة الإرهاب: داعش لايمتلك منطقة يرتكز بها في أيمن الموصل وأمامه خياران

 
2017-04-22
مَنْ هم “الثالوث” الذين تحدث عنهم مقتدى الصدر؟

 
2017-05-12
بالصور.. عراقيون يحفرون الآبار للحصول على المياه مع احتدام القتال بالموصل

 
2017-04-24
المالية النيابية:محاولة لإلغاء فقرة استقطاع 3.8% من رواتب الموظفين والمتقاعدين

 
2017-05-12
الحشد الشعبي يهدد القوات الامريكية: انتم هدفنا ما بعد داعش

 
2017-04-24
بعد توقفها ثلاثة أعوام..عودة مسارات الطائرات الاجنبية فوق الاجواء العراقية

 
2017-05-12
تدمير معسكرات “داعش” في الصحراء بين العراق والأردن

 
2017-05-15
الصدر مستعد لحوار “انساني ديني حضاري” مع فرنسا

 
2017-05-15
ولادة 5 أحزاب جديدة في العراق: استنساخ بلا مشاريع

 
2017-05-17
بالتخريب والتهريب والسرقة .. هذه حضارة العراق المستهدفة من الجميع !

 
2017-05-17
ممثل المرجع السيستاني يلتقي السفير الروسي ويدعو لوقفة دولية من اجل القضاء على الارهاب

 
2017-05-12
اعتقال ثلاثة اشخاص بتهم الخطف والسرقات في بغداد

 
2017-05-12
وزير النفط يمنح مدراء الشركات النفطية صلاحيات واسعة ويشرع بتطبيق نظام اللامركزية في ادارة الوزارة

 
2017-05-17
سنوات والمنطقة مشتعلة .. حرب “التصريحات” بين إيران والسعودية تصل لذروتها

 
2017-04-24
مقتل عشرة عناصر من القوات العراقية في كمين لتنظيم الدولة الاسلامية

 
2017-05-13
بالصور..ضبط أسلحة ذكية لعناصر داعش في حاوي الكنيسة بالموصل

 
2017-04-22
بالوثيقة .. محافظ النجف يعفي "ابو اكثم" من ادارة مطار النجف

 
2017-04-22
هل “البلجيكي” هو نفسه “الشرفي” الذي أعلنت باريس أنه منفذ هجوم الشانزيليزيه؟

 
2017-04-24
الاستخبارات العسكرية تعتقل إرهابيين اثنين “خطرين” في كمين بالعامرية

 
2017-05-08
حماية طريق بغداد عمان الدولي بعهدة “مجموعة الزيتون” الأميريكية

 
2017-05-15
معارضون: الجيش السوري يرسل تعزيزات صوب الحدود مع العراق

 
2017-05-16
الهجرة تشدد على رفضها العودة القسرية للعراقيين المتواجدين في الخارج

 
انقر هنا للمزيد ...
2015-11-24

     

تصفية أغنى شيعي في التاريخ

قبل 15 عاما وفي مثل هذه الأيام (منتصف نوفمبر 2000) تم حذف وإقصاء رجل من الحياة والوجود، إنسان كان قد غض الطرف عن 60 مليار دولار كعائد سنوي لكي يعتنق مدرسة أهل البيت (عليهم السلام).

فقد ولد ادواردو انيلي في 9 حزيران 1954 في نيويورك. وبعد إكماله دراسته الجامعية في معهد اتلانتيك، انضم الى جامعة برينستون لدراسة الأدب الحديث وفلسفة الشرق.


وبعد إكمال الدراسة الجامعية توجه إلى الهند ومن ثم إلى إيران لدراسة العرفان والأديان الشرقية، واعتنق التشيع خلال وجوده في ايران.

 

 


والسيناتور جيواني انيلي أب 'ادواردو' هو واحد من أثرياء إيطاليا وأكثرهم نفوذا ومالك مصانع فيات وفيراري ولامبورغيني ولانتشيا والفارمو وايوكو لإنتاج السيارات وعدد من المصانع التي تنتج القطع الصناعية وعدة بنوك خاصة وغيرها من الشركات.


وتبلغ ثروة ونفوذ أسرة انيلي درجة أن وسائل الاعلام الإيطالية أطلقت عليها اسم الأسرة الملكية الإيطالية. ويقدر الخبراء الاقتصاديون عائدهم السنوي ب 60 مليار دولار.


وبحسب مصادر ويكيبيديا واخرى عربية وعالمية، تابعتها 'المسلة'، كان ادواردو طالب مادة فلسفة الأديان بجامعة 'برينستون' الشهيرة في نيويورك. وكان قد قرأ الإنجيل والتوراة، لكنه لم يقتنع بهما. وعندما كان في العشرين من عمره وقعت عيناه ذات مرة على القرآن في مكتبة ما، وقرأ عدة آيات منه وشعر بان هذه الآيات ليست من وحي البشر.


وشرح ادواردو كيف انه اعتنق الإسلام فقال: كنت ذات مرة في مكتبة بنيويورك وانظر الى الكتب فوقعت عيناي على القرآن. اردت معرفة ما فيه. فقرأت آيات منه مترجمة إلى الإنجليزية، فشعرت بان هذه الكلمات هي كلمات نورانية ولا يمكن ان تكون قد جاءت من وحي الإنسان. فتأثرت كثيرا بها، واستعرت القرآن للمزيد من قراءته وشعرت حينها اني افهمه وأتقبله.


وبعد ذلك يراجع ادواردوا مركزا إسلاميا في نيويورك ويقدم طلبا باعتناق الإسلام. فيطلقون عليه اسم هشام عزيز .


ويقول الإيراني الدكتور قديري ابيانه ان ادورادو وبعد ان التقاه وتعرف عليه اعتنق التشيع واطلق على نفسه اسم مهدي .


ويقول الصحفي في صحيفة 'لاستامبا' الإيطالية ايغورمان انه عندما كان ادواردو يتحدث عن لقائه الأمام الخميني وتأثره به، شعرت بان الإمام قد سحره. وكان ادواردو وقبل شهرين من استشهاده يعتزم السفر الى ايران، لكن أبويه منعاه من هذه الزيارة، واخفيا عنه جواز سفره.


ويقول حسين عبد اللهي وهو من اكثر الأصدقاء الإيرانيين حميمية لـ ادواردو، ان الضغوط التي كانت تمارسها اسرة ادواردو على الأخير، كانت تفوق التوصيف. ويقول ان ادواردو كان يخضع لضغوطات اقتصادية هائلة، وكانت أسرته قد قاطعته اقتصاديا بالكامل بحيث انه حتى لم يكن يملك من المال ليستقل سيارة أجرة.


ويقول الدكتور قديري ابيانة بانه كان صعبا لأسرة انيلي ان يقال في بلد كإيطاليا معقل المسيحية الكاثولويكية، بان نجل السيناتور انيلي اعتنق الاسلام. لذلك مارسوا اشد الضغوط على ادواردو ليتخلى عن الإسلام.
وحتى انهم حرموه من الميراث لكنه لم يتخل عن الإسلام وهذا يكفي لدحض فرضية انتحاره، لأنه الذي كان قد تخلى عن ثروة بمليارات الدولارات لحفظ دينه، كيف يمكن له أن ينتحر في ضوء اعتقاده وإيمانه الراسخ بالإسلام؟ الإسلام الذي يحرم الانتحار أصلا.


انتحار أم استشهاد؟


إن ادواردو نجل صاحب اكبر رأسمالي إيطالي وابن أسرة انيلي، كان مطلعا على الكثير من أسرار بلاده وعصابات المافيا والمنظمات الصهيونية، والان ومع تحوله إلى الإسلام وموالاته للثورة الإسلامية، اصبح خطيرا للغاية، لاسيما وانه كان يستنكر جرائم الصهاينة في فلسطين المحتلة، وحتى انه كان يتصل هاتفيا من اجل ذلك برئيس الوزراء ورئيس الجمهورية في ايطاليا. وكان يخشى اغتياله على يد الصهاينة وابلغ المستشار الصحفي الإيراني في روما بانهم سيقتلونه بسبب اعتناقه الإسلام وينسبون ذلك الى انتحار او حادث مفاجئ او مرض.


ومن الحالات التي تثير الشك والريبة حول استشهاد ادواردو هي عدم وجود اي متابعات لمعرفة كيفية وفاته.

ولم يتم تشريح جثته واعلن على الفور بانه انتحر، حتى قبل ان تعلن الشرطة بان وفاته حدثت بسبب الانتحار. ونشرت بعض الصحف نبا انتحار نجل رئيس مصنع فيات ووجهت أذهان الراي العام نحو فرضية الانتحار. ودفنت جثته بعد يوم من الحادث لكي لا تكون ثمة فرصة للتحقيق في أسباب الوفاة.
وبعد وفاة ادواردو، فرض تعميم بالكامل على كونه اعتنق الإسلام وحول معتقداته وحتى زيارته لإيران.
وكان الدكتور ماركو باوا أحد الأصدقاء المقربين من ادواردو قد احتج على كيفية البت والتحقيق في قضية ادواردو.


ورأى بان القرائن والأدلة المتوافرة حول ملابس ادواردو وحذائه، لا تؤكد فرضية الانتحار. كما اعتبر عدم تشريح جثته امرا غير مقبول.

المسلّة

تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
تصفية أغنى شيعي في التاريخ

http://www.iraq5050.com/?art=61537&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة