Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
05:08:41 - 18/08/2017 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-07-31
فساد وزارة الخارجية العراقية وسفرائها

 
2017-07-19
دولة المكونات +دولة الفساد=خراب العراق

 
2017-07-24
شناشيل : ماذا وراء فتح ملفّات الفساد في المحافظات؟

 
2017-08-01
متى تدفن أمريكا جثتها في العراق ..؟

 
2017-07-24
حين يتقاسم السياسي والإعلامي الفشل والفساد

 
2017-07-27
لنتفاءل بعودة العسكري والمجيد .. وسعدون !

 
2017-07-25
( سياسي عراقي كبير ) يبتلع أكبر لحمة في العالم تقدر بالمليارات .!.

 
2017-07-25
منظمة الأكاذيب الدولية

 
2017-07-26
شجرة داعش المنخورة من غرسها في العراق وسوريا؟

 
2017-07-26
موقف غير مشرّف لنوّاب كرد

 
2017-08-05
الى حزب الله وجمهوره...أنتم أسياد النِّزال

 
2017-07-19
بهلول يقود طائرة

 
2017-07-19
خريطة العمل الوطنية في خطاب المرجعية ثالثاً : مكافحة الفساد

 
2017-07-25
فرصة العبادي الذهبية الأخيرة

 
2017-07-24
ظاهرة الخطف والقتل تتجاوز الخطّ الأحمر

 
2017-07-28
نواب الشعب … مهمات خارج أوقات الدوام الرسمي!!

 
2017-07-31
شناشيل : حتى الأمينة ضدّ جنسها ..!

 
2017-08-02
الى الأخ قائد عمليات بغداد / كفوا عن أذيتنا لابارك الله لكم

 
2017-08-04
عشقت العراق

 
2017-07-26
الغباء السياسي لآحزاب السلطة الفاشلة ” نوري المالكي وعمار الحكيم مثالا “

 
2017-07-29
أوهام عراقية

 
2017-08-03
في بلدي شي مايشبه شي

 
2017-07-19
خرافة سايكس بيكو الكردية

 
2017-07-27
انتبه لمكر الأحزاب

 
2017-07-28
الشيخ الكفيشي، واعظ المالكي المتستر على الفساد

 
2017-07-31
هل بلغت جميع الأحزاب العراقية سن التقاعد

 
2017-08-01
نحن ضحايا العالم الرقمي

 
2017-08-03
شناشيل : وماذا عن حقوقنا في قطر؟

 
2017-08-04
بضاعة كاسدة غير قابلة للتجديد

 
2017-07-27
أبعاد المصالحة في العراق ما بعد داعش ؟

 
انقر هنا للمزيد ...
2015-11-20

     

فواحش داعش

عبد الزهرة الطالقاني/ لعل البعض يتصور الحياة في الاراضي والمدن التي تحتلها داعش بانها طبيعة هانئة . او هكذا يحاول ان يصور ذلك السياسيون الدواعش او الفضائيات التي تروج للدواعش وبعض مواقع التواصل الاجتماعي في الشبكة العنكبوتية.

الا ان الحقيقة غير ذلك ، فقد نقل شهود عيان استطاعوا الفرار من المناطق التي تحتلها داعش ، المعاناة التي يعيشها الناس تحت سطوة التنظيم الاجرامي في كل من سورية والعراق ، فهناك جملة امور تتمثل باختلاف التعامل مع الارهابيين الاجانب الوافدين للقتال ، والمواطنين الواقعين تحت سلطة التنظيم ، كما ان التنظيم يجبر الاطفال على الدخول في مدارس ليتلقون التعاليم المتطرفة وحمل السلاح .

وكذلك تعليم الفتيات طبخ الطعام لتقديمه للعناصر الارهابية . سوى ان التغرير بالنساء الغربيات بالدعاية الرومانسية للزواج من العناصر الارهابية .. هذا اذا استثنينا الاساليب الوحشية في التعامل واحكام المحاكم الشرعية الباطلة وفرض الضرائب بحيث ان الفقراء يتضورون جوعا والذين يجبون الضرائب يحملون السياط لضرب من يمتنع عن دفعها.

هذه جملة امور نقلها لنا تقرير مفصل اعده الصحفي الامريكي كيفن سوليفان ونشرته صحفية الواشنطن بوست الواسعة الانتشار في الولايات المتحدة وخارجها . وقد صور التقرير كيف تبدو هذه الحياة وسط الرعب والخوف الذي تنشره عناصر داعش وسط الناس في مختلف قطاعات الحياة منها التعليم والاقتصاد والقطاع الصحي وبين النساء ، في حين يتمتع امراء التنظيم واصحاب النفوذ بمميزات ورعاية خاصة . واشار التقرير الى وحشية التنظيم وسوء ادارته للمناطق التي يسيطر عليها.

يقول كيفن في تصويره للحياة هناك: وصلت العربات البيض في وقت العشاء محملة بالوجبات الساخنة لعناصر التنظيم في مدينة هيت حيث يعمل فريق من النساء الاجنبيات اللائي انتقلن من اوربا لينضمن الى تنظيم داعش في مطابخ خاصة لاعداد الطعام وتسلم هذه الوجبات الى المنازل التي استولى عليها التنظيم من الناس الذين هربوا او قتلوا بحسب ما اشار الى ذلك قائمقام سابق في المدينة.

الذين تحدثوا الى الصحفي كيفن من داخل المناطق التي يسيطر عيلها التنظيم الارهابي تكبدوا عناء المخاطر الكبيرة ، قائلين ان المسلحين يفرضون رقابة مشددة على الوصول للأنترنت ووافقوا  على الحديث من اجل ان يسردوا قصص حياتهم في داخل الخلافة المزعومة ..

وقال جميع من التقاهم كيفن انهم شاهدوا قطع رؤوس الضحايا ، وان على النساء ان يرتدين الحجاب بالكامل وعلى الطريقة الداعشية ، او يتعرضن للجلد اذا غادرن المنزل دون رجل من الاقارب.. وقد اغلقت المدراس ابوابها بشكل كامل واستولى عيها المسلحون ، سوى المدراس الدينية لاطفال العناصر الارهابية حيث يتلقون دروسا في التطرف الديني .. وقد جمعوا الشهادات الجامعية واحرقوها امام عامة الناس .

اما المستشفيات فتحجز عادة للارهابيين الاجانب ويعمل فيها كادر من الاطباء الذين جاؤا من مناطق بعيدة مثل بريطانيا وماليزيا. وقد اجبر السكان الاصليين على البحث عن العناية الطبية الرخيصة والضعيفة التجهيز التي استنفذت الادوية فيها ، ويعمل فيها ملاك طبي غير مدرب بشكل جيد ، اسس التنظيم نقاط تفتيش لمنع الناس من الهرب فغالبية الناس ينظرون الى ارهابيي داعش على انهم قوة احتلال غاشمة .

وقالت امراة تعمل مدرسة رياضيات وتعيش في الموصل ، مستقبلنا غامض ، وربما سيقتلنا التنظيم ، او اننا سنموت في الحرب ، او ربما بعدها فالحياة عبارة عن كابوس نعيشه كل يوم . فقد خلقت عصابات داعش مجتمعا وحشيا تكون الحياة اليومية فيه لاتطاق بين المحتل والمواطنين .. هذا جانب يسير من فواحش داعش في المدن العراقية والسورية المسيطر عليها .. كان الله في عون الناس على جرائم داعش الوحشية .

شفق نيوز


تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
فواحش داعش

http://www.iraq5050.com/?art=61436&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة