Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
09:01:01 - 22/01/2018 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-12-22
ترتيب العراق من الدول الأكثر فساداً في العالم منذ عام 2003

 
2017-12-27
من هو الملحق التجاري في السفارة العراقية في لندن

 
2017-12-22
انتخابات برلمانية وإعلانات مجانية

 
2017-12-26
المالكي يــهــب مـا لا يــمــلك… نفط العراق ” لعيون الكرد ” مجددا …!!

 
2017-12-28
العراق والحاكم الفاسد …الى أين …؟

 
2017-12-27
لماذا قيدت جريمة احتلال الموصل ضد مجهول

 
2017-12-22
فساد الامم المتحدة

 
2017-12-22
الحشد الشعبي باقيا حتى يزول الارهاب الوهابي وظلامه

 
2017-12-23
الأردن في طَوْر التمرّد على حُلفائِه في السعوديّة والخليج ويَتّجه شَمالاً إلى سورية وتركيا وشَرقًا إلى العِراق وإيران.. هل تَمرّده المُتوقّع استراتيجيٌّ أم تَكتيكيٌّ؟ وكيف سيُواجِه انتقام ترامب المُتوقّع بعد تَحدّيه في الأُمم المتحدة؟

 
2017-12-24
إيقاف تحديث الفساد!!!

 
2018-01-21
استثمار العقول

 
2018-01-02
ثلاثية الخوف والدين والحكم

 
2017-12-22
إلى متى ستظل رقاب العرب تحت رحمة “الفيتو” الأمريكي؟ “فيتو” جديد يضاف لسجل واشنطن الأسود في مجلس الأمن!

 
2018-01-02
منافسات 2018

 
2017-12-23
وزير خارجيّة البَحرين تَجاوز كل الخُطوط الحُمر باعتباره “القُدس″ وتَهويدها قَضيّةً جانِبيّةً

 
2018-01-08
وطن القادة السيئين.. إغتيال العبادي؟!

 
2017-12-28
ما مدى صحة تقرير “نيويورك تايمز″ الذي يتحدث عن خطة سعودية لتسليح ميليشيات في المخيمات الفلسطينية في لبنان لضرب النفوذ الإيراني؟ وكيف كان رد عباس على هذا المخطط؟ وما هي فرص نجاحه في ظل التحالف القوي بين “حماس″ و”حزب الله”؟

 
2017-12-28
أعلاميون من أجل السياسة.. وأعلاميات في أحضان الكتل

 
2018-01-07
سلوم عاش مظلوم وسيموت محروم!

 
2018-01-03
هل سيفعلها العبادي ويكشف أسماء الفاسدين ؟

 
2017-12-22
حكومة بغداد وحرائق الإقليم

 
2018-01-06
احزاب باطلة ومنظمات عاطلة

 
2017-12-27
هل سيُحاسَب أحمد الملا طلال ؟

 
2018-01-04
الصفر

 
2018-01-04
الأحزاب العراقية بين التنظير و التنفيذ

 
2018-01-04
مجلس النواب الفاسد !

 
2018-01-06
شعب يقتل نفسه.. يستحق مسؤول يسرقه!!

 
2017-12-26
( إمبراطورية المولدات ) هدية الفاســدين للعـــــــراق العظيم

 
2018-01-04
شناشيل : سوق نخاسة داخل البرلمان العراقي!

 
2018-01-08
أيهــا الــمــالــكــيــيــن قــــدْ آنْ لَـــكُـــمْ أَنْ تسَمعوا قـــولا ً ثـــقـــيلا

 
انقر هنا للمزيد ...
2015-11-04

     

ثورة المطر

الأربعاء، 4 تشرين الثاني، 2015

نزل المطر فجأة على غير عادته من كل عام ، نزل  ، بسرعة سقوط أحلامنا في هذا البلد المسكين ، وبحضور فرض نفسه على الجميع كما يفرض الموت نفسه علينا في الأسواق وأرصفة الطرقات وأبواب المدارس ، هكذا نزل المطر في بلدي ، ليغرقنا ، ويطفئ لهيب أحزاننا  بالمياه الآسنة ، ويحيل مدننا إلى برك ومستنقعات ، طفت عليها عورات ساستنا الدجالين ،الذين يختبأ بعضهم الآن  تحت ردائه الأسود ، ليكمل مسرحية الخديعة التي مارسوها على مسرح العراق الجريح لأكثر من عقد .

نزل المطر ليسقط ورقة التوت التي توارت خلفها الوجوه الكالحة ، وعلق الفساد التي اعتاشت على دمائنا ، وثروات بلدنا المنهوب في وضح النهار ..

معظم مدن وأحياء شرق دجلة في بغداد  تعوم  الآن على بحر من مياه المجاري ،ناهيك عن المحافظات الأخرى من البلاد التي تعاني الغرق أيضا ، عشرات الآلاف من الناس محاصرين في بيوتهم الغارقة بالمياه ، نداءات استغاثة  ، توجه إلى المسئولين لإنقاذ سكان هذه المناطق .. لكن ما من مجيب .. الدولة تقف الآن عاجزة عن فعل أي شي ، الفساد المالي والإداري وداء المحاصصة أنهكا البلاد ، وعكاز الإرهاب الذي تعكز عليه ساستنا  لتبرير فشلهم ، قد أصبح جزء من حراكنا اليومي ، نتعايش معه وفق ثنائية غريبة ، نحاول من خلالها التشبث بهامش الحياة ، الدولة اليوم مفلسة وليس لها القدرة على سد مرتبات الموظفين للعام القادم وليس لها القدرة  حتى على المناورة، قبل عامين كانوا يمتصون غضب الشعب بمنحة المليونين دينار التي تمنح لأصحاب البيوت التي تضررت بالفيضانات التي خلفتها ورائها مياه الأمطار ، والتي أصبحت بابا آخر من أبواب الفساد ، ومرتع للسراق ،  ليضيفوا فضائيين من نوع آخر على مشهد الفساد العراقي ، وهم فضائيو الأمطار .

نحن لازلنا في بداية الشتاء ، الذي تعلمنا صغارا ، انه في العراق بارد ممطر شتاء، ولازالت هناك الكثير من الأمطار حسب توقعات الأنواء الجوية ، وأحياء بغداد غارقة بانتظار أمطار أخرى بعد ايام ، ستزيد المشهد تعقيدا وتأزما .. فمن المسئول عن كل هذا البؤس الذي نعيشه .

 هل هو العم سام ..؟.

الذي أطاحت دباباته الابرامز بالصنم الذي جثم على صدورنا لعقود ، ليستبدله بالفوضى .

أم إنهم سياسيو الصدفة ..؟..التي اوجدتهم ديمقراطية برايمر ، وفرضتهم على الواقع العراقي كممثلين وحيدين للشعب العراقي بشيعته وسنته وكورده .

أم الشعب هو المسؤول عما يحصل له الآن  لأنه جزء رئيسي من المشكلة ..؟.

اعتقد إن الإطراف الثلاثة للمعادلة العراقية ما بعد الصنم جميعها قد ساهمت بهذا النكوص والتراجع الخطير الذي يشهده العراق الآن ، وان الشعب العراقي يتحمل الجزء الأكبر من هذه المسؤولية ، لان المتصدين  للقرار السياسي والاقتصادي هم صنيعة عقدنا الاثنية والقومية ، وحتى القبلية .

ستغرقنا الأمطار هذه السنة ، كما أغرقتنا أحزاننا وخيبات الأمل في هذا البلد المنكوب ، وليس أمامنا كشعب سوى خيارات قليلة جدا ، أمام هذا الكم الهائل من المصائب المحيطة بنا .

 أما أن نصمت ونلجأ الى الله ليقتص من الذين سرقوا مستقبل أجيالنا ، كما كنا ندعوا على الصنم بالأمس القريب ، أو أن نقول كلمتنا كشعب حر يأبى الضيم ويتأسى بالحسين العظيم عملا لا قولا ، ونجعل أمطار الشتاء وغرق مدننا ، مفتاح لثورة حقيقية تطيح بالفساد وحيتانه ، كما جعلنا بالأمس القريب من حر الصيف وانطفاء الكهرباء سببا لحركة شعبية ، تسببت ولو بهامش قليل من التغيير .

تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
ثورة المطر

http://www.iraq5050.com/?art=60924&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة