Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
08:01:15 - 20/01/2018 توقيت بغداد


المقالات
الأكثر قراءة
2017-12-22
ترتيب العراق من الدول الأكثر فساداً في العالم منذ عام 2003

 
2017-12-27
من هو الملحق التجاري في السفارة العراقية في لندن

 
2017-12-21
نكتب ولا نقرأ!

 
2017-12-22
انتخابات برلمانية وإعلانات مجانية

 
2017-12-27
لماذا قيدت جريمة احتلال الموصل ضد مجهول

 
2017-12-22
فساد الامم المتحدة

 
2017-12-26
المالكي يــهــب مـا لا يــمــلك… نفط العراق ” لعيون الكرد ” مجددا …!!

 
2017-12-22
الحشد الشعبي باقيا حتى يزول الارهاب الوهابي وظلامه

 
2017-12-28
العراق والحاكم الفاسد …الى أين …؟

 
2017-12-23
الأردن في طَوْر التمرّد على حُلفائِه في السعوديّة والخليج ويَتّجه شَمالاً إلى سورية وتركيا وشَرقًا إلى العِراق وإيران.. هل تَمرّده المُتوقّع استراتيجيٌّ أم تَكتيكيٌّ؟ وكيف سيُواجِه انتقام ترامب المُتوقّع بعد تَحدّيه في الأُمم المتحدة؟

 
2018-01-02
ثلاثية الخوف والدين والحكم

 
2017-12-22
إلى متى ستظل رقاب العرب تحت رحمة “الفيتو” الأمريكي؟ “فيتو” جديد يضاف لسجل واشنطن الأسود في مجلس الأمن!

 
2017-12-23
وزير خارجيّة البَحرين تَجاوز كل الخُطوط الحُمر باعتباره “القُدس″ وتَهويدها قَضيّةً جانِبيّةً

 
2018-01-02
منافسات 2018

 
2017-12-24
إيقاف تحديث الفساد!!!

 
2018-01-08
وطن القادة السيئين.. إغتيال العبادي؟!

 
2017-12-28
ما مدى صحة تقرير “نيويورك تايمز″ الذي يتحدث عن خطة سعودية لتسليح ميليشيات في المخيمات الفلسطينية في لبنان لضرب النفوذ الإيراني؟ وكيف كان رد عباس على هذا المخطط؟ وما هي فرص نجاحه في ظل التحالف القوي بين “حماس″ و”حزب الله”؟

 
2017-12-28
أعلاميون من أجل السياسة.. وأعلاميات في أحضان الكتل

 
2018-01-07
سلوم عاش مظلوم وسيموت محروم!

 
2018-01-03
هل سيفعلها العبادي ويكشف أسماء الفاسدين ؟

 
2018-01-04
الصفر

 
2018-01-04
الأحزاب العراقية بين التنظير و التنفيذ

 
2017-12-22
حكومة بغداد وحرائق الإقليم

 
2018-01-06
شعب يقتل نفسه.. يستحق مسؤول يسرقه!!

 
2017-12-26
( إمبراطورية المولدات ) هدية الفاســدين للعـــــــراق العظيم

 
2017-12-27
هل سيُحاسَب أحمد الملا طلال ؟

 
2018-01-04
مجلس النواب الفاسد !

 
2018-01-04
شناشيل : سوق نخاسة داخل البرلمان العراقي!

 
2018-01-03
للعشاق نصيب من الارهاب

 
2018-01-07
أربع مفاجآت في حوار السيد نصر الله

 
انقر هنا للمزيد ...
2015-11-04

     

ولا تبخسوا الناس أشياءَهُم

-1-
ليس من الصحيح التسرع بإصدار احكام عامة تُحمّل الجميع أوزار الخطأ والخطيئة بحيث،لا ينجو أحد من تبعات المسؤولية ..!!
-2-
اذا كان بعض المعلمين قُساةً في تعاملهم مع الصغار فهل يصح اعتبارهم جميعاً غلاظاً قساةً يستحقون العقاب ؟!
واذا كان بعض النواب كسولين في أداء مهماتهم ،فهل يصح اعتبار النوّاب جميعا – رجالاً ونساء – كسالى مهمِلين ؟!
-3-
إنّ التمييز بين (المُحسن) و(المسيء) ضرورةٌ لا غنى عنها ، لا في المجال السياسي والادراي فحسب، بل في كل المجالات .
جاء في عهد الامام امير المؤمنين على بن ابي طالب (ع) الذي كتبه لمالك الاشتر حين ولاّه (مصر) { ولا يكوننّ المحسن والمسئ عندك بمنزلةٍ سواء ، فانّ في ذلك تزهيداً لاهل الاحسان في إحسانهم ، وتدريباً لاهل الاساءة على الاساءة }
-4-
وقد راقني النائب (عادل نوري) – وهو عضو لجنة النزاهة البرلمانية- فقد قال :
انّ لجنَتَهُ استضافت أمينة بغداد في أخريات شهر مايس الماضي، أي قبل موسم الامطار بعدة أشهر، وسألَتْها تحديداً عن الاستعدادات لموسم الامطار فأجابت : بأنّهم على استعداد تام لمواجهة الموسم ، دون أنْ تتكرر المشكلات التي عانتها العاصمة أيام سلفها ...
انّ مبادرة لجنة النزاهة تلك، لابُدَّ أنْ تُثمّن وتُشكر لانها تعبيرٌ واضح صريح عن الاحساس العالي بالمسؤولية من جانب ، والسعي لتفادي تكرار المشكلات من جانب آخر .
فالذين يسلقون النواب جميعاً بأَلْسِنةٍ حداد ليسوا بمنصفين ...
انهم ساوَوْا بين الأبيض والأسود، وهذا مالا يرضاه دين ولا عقل ولا أخلاق ..
-5-
واستمعتُ الى جواب أمينة بغداد – بالامس – وهي ترّد على ما سئلت عنه من غرق العديد من المناطق في العاصمة، وما سببته الأمطار الغزيرة من كوارث بشرية ، قالت :
ان منسوب مياه الامطار فاق الطاقة الاستيعابية ..!!
انه بلغ 85 ملم ..!!
وهو جواب بارد لا يقنع أحداً على الاطلاق
والسؤال الان :
لماذا لم تُبيّن أمينة بغداد للنواب حجم الطاقة الاستيعابية للامطار للنُواّب وهم يتطلعون لمعرفة الحقيقة ومساعدتها في تجاوز العقبات التي تعترض طريقها ؟
انها حجبتْ عنهم الحقيقة ،
ومن هنا فانها لابُدَّ ان تدفع الثمن ...
-6-
ان الحصول على المنصب المرموق طموح مشروع شريطة أنْ يكون الهدف خدمة الشعب والوطن والنهوض بالمسؤولية على الوجه الأوفى .
أما ان يكون المنصب لمحض اصطياد المكاسب والامتيازات، وتقوية النفوذ والمركز الاجتماعي ، فهذا ما يتعارض مع مهمة المسؤول الاساسية، التي هي الخدمة والتي يجب ان يوظف كل جهوده من أجلها ..
-7-
ولا أدري كيف سيكون الحال في العاصمة بغداد ، ونحن موعودون بأمطار رعدية قريبة ؟
نسأله تعالى اللطف بالبلاد والعباد .


حسين الصدر
كتابات
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

المقالات
ولا تبخسوا الناس أشياءَهُم

http://www.iraq5050.com/?art=60909&m=1

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة