Iraq, corruption in Iraq, Iraq election, Iraq bribery, Iraq politics, Kassim Al-Hassani, Jalal Talabani, جلال طلباني , قسيم الحسني
نحن نراقب والمستقبل يعاقب
تابعونا على
الصفحة الرئيسية   | تصل بنا   | نبذة عنا   | للمشاركة  
تحميل....
05:08:44 - 18/08/2017 توقيت بغداد


الأخبار
الأكثر قراءة
2017-08-05
بالوثائق : فضيحة "صهيب الراوي" مع شركة ابن الوليد!!

 
2017-08-05
العراق يحتل المرتبة الخامسة عربيا والـ32 عالميا باحتياطي الذهب

 
2017-08-05
استمعوا لصوت الناس يا اعضاء برلماننا الموقر.. بيان من الاتحاد الديمقراطي العراقي في الولايات المتحدة الامريكية

 
2017-08-05
القضاء الأمريكي يبرئ “بلاكووتر” من مجزرة ارتكبتها ضد عراقيين

 
2017-08-04
ميزانية تكميلية في العراق لمجابهة تراجع النفط وخسائر الحرب

 
2017-08-05
الصدر ينتقد قانون انتخابات المحافظات الحالي ويدعو لاشراف أممي

 
2017-08-05
مصرف الرافدين يعلن أسباب تأخر صرف رواتب المتقاعدين حتى الان

 
2017-08-04
تسجيل اول حالة انتحار بسبب نتائج السادس الاعدادي .. اين وقعت ؟

 
2017-08-04
مقتل الرجل الثالث في داعش بعد ابو بكر البغدادي غرب الموصل

 
2017-08-05
ترامب يناقش مع ماكرون التعاون في سورية والعراق

 
2017-08-05
أسعار النفط ترتفع بفضل بيانات قوية للوظائف الأمريكية

 
2017-08-04
العبادي يتهيأ للابتعاد رسميا عن فريق المالكي في حزب الدعوة

 
2017-08-05
الداخلية العراقية تتصدى للشائعات والأخبار الملفقة

 
2017-08-04
مقتل “أم داعش” في العراق

 
2017-08-05
نصرالله يتوعد "داعش" بمعركة "حاسمة"

 
2017-07-24
تنظيم "داعش" يقفد فرصة امتلاك "قنبلة قذرة" خلال سيطرته على الموصل

 
2017-07-26
برلين تتعهد بـ 100 مليون يورو إضافية لإعادة إعمار الموصل

 
2017-08-04
التوقيع على 3 وثائق للتعاون الاعلامي بين ايران والعراق

 
2017-08-04
براءة اختراع عراقية لجهاز قياس الوثب الطويل

 
2017-08-13
بالصور .. قصة اعتقال قاتلة زوجها اثناء محاولتها الهروب الى تركيا من مطار بغداد الدولي

 
2017-08-04
العراق يضع ميزانية تكميلية لمجابهة تراجع النفط وما تبقى من "داعش"

 
2017-08-04
بالوثيقة.. نسبة النجاح للسادس الاعدادي في العراق 28%

 
2017-08-02
أكبر فضيحة فساد..(1.3) بليون دولار سنوياً كلفة استيراد مادة الطحين من قبل وزارة التجارة!!

 
2017-08-04
تجريد ملكة جمال العراق من لقبها

 
2017-08-02
ضربة ماليةكبيرة تتعرض لها البصرة "وتضعها في حرج"

 
2017-07-24
مصدر : وديع حنظل يسرق المال العام بالتعاون مع مافيات مختصة بالتزوير!!

 
2017-07-19
بموافقة سليم الجبوري ..صرف أكثر من 95 مليون دينار لترميم منزل “حمودي”!!

 
2017-08-03
الداخلية: الكويت تطلق سراح صيادين عراقيين وتسلم 14 محكوما لبغداد

 
2017-07-24
مقتل اعلامية طعنا بسكاكين ببغداد

 
2017-07-25
التيار الديمقراطي العراقي: نطالب بإلغاء قرار إقالة مدير ناحية ألقوش

 
انقر هنا للمزيد ...
2015-10-28

     

مفاوضات الحكومة والبرلمان متواصلة بشأن سحب مئات القوانين

كشف مستشار برلماني، امس، عن توصل مجلس النواب الى تفاهم يفضي الى استثناء 7 قوانين من اصل 117 قررت حكومة العبادي سحبها في وقت سابق.

الى ذلك، تحدثت اللجنة القانونية البرلمانية عن تقديم التحالف الكردستاني مقترحا للتحالف الوطني يقضي بحل النقاط الخلافية التي تعترض تمرير قانون المحكمة الاتحادية.

وتتضمن المقترحات الكردية تشكيل هيئة رئاسة لادارة المحكمة الاتحادية على ان تتخذ قراراتها باجماع الهيئة الرئاسية. ولم يرد التحالف الوطني على هذه المقترحات، الا ان نوابا يؤكدون وجود تقارب سيفضي الى حل الخلافات وتشريع المحكمة الاتحادية.

وكان مجلس الوزراء صوت، نهاية شباط الماضي، على إحالة مشروع قانون المحكمة الاتحادية العليا إلى مجلس النواب، بعد مراجعته وتدقيقه من قبل اللجنة الوزارية المختصة.

وأعلن رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، مطلع أيار الماضي، عن جاهزية مشروع قانون المحكمة الاتحادية العليا للتصويت، مؤكدا أن الرئاسة ستختار الوقت المناسب لذلك.

ويقول صباح الكربولي، المستشار القانوني لرئيس البرلمان، ان "تحويل القوانين التي طالبت بها الحكومة الى مجلس النواب والتي وصل عددها لحوالي 107 قونين ما زال قيد الدراسة والبحث ولم يتم تحويلها إلى الان".

واضاف الكربولي لـ(المدى) ان "المشاورات قائمة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية كون أن هناك قوانين وصلت إلى مراحل التصويت والقراءة الثانية"، موضحا أن "الحكومة شكلت لجنة تشاورية مع مجلس النواب لحسم جميع المعوقات".

وتابع المستشار البرلماني ان "اللجنة الحكومية توصلت مؤخرا إلى استثناء سبعة قوانين سوف لن يتم إرجاعها للحكومة في حين ترى اللجنة التشاورية أن القوانين المتبقية من الضروري اعادتها للحكومة لإعادة صياغتها بشكل يتناسب مع التداعيات الاقتصادية والإصلاحات التي تبنتها الحكومة في الفترة السابقة".

وكان مجلس الوزراء صوت٬ منتصف أيلول الماضي٬ على سحب جميع مشاريع القوانين المرسلة الى مجلس النواب من قبل الحكومة السابقة من أجل مراجعتها والاطلاع عليها.

وبشأن المفاوضات السياسية حول قانون المحكمة الاتحادية، يؤكد الكربولي "وجود مفاوضات بين الكتل السياسية من أجل حل المخالفات بخصوص اجماع المحكمة بالاغلبية وكذلك اصدار القرارات".

من جانبه يقول حسن توران ان "اللجنة القانونية البرلمانية لا تمتلك اي قانون لمناقشته بعد قرار الحكومة القاضي بسحب اغلب القوانين".

ويرى توران، في تصريح لـ(المدى) ان "هناك تقصيرا حكوميا ازاء التعامل مع تعديل وترتيب صياغة القوانين في الوقت الماضي مما اجبرها على سحب هذه القوانين لاجراء بعض التعديلات والإضافات".

ويتساءل عضو اللجنة القانونية "أين كانت الحكومة طيلة الأشهر الماضية؟ لماذا لم تتكلم عن هذه القوانين التي هي بحاجة إلى إعادة صياغة بما يتناسب والأزمة المالية التي يمر بها العراق؟"، ورغم اعترافه أن "من حق الحكومة سحب القوانين"، لكنه يرى ان المشكلة تكمن بعدم وجود موعد محدد لتعديل القوانين واعادتها الى البرلمان.

واشار النائب توران الى "مفاوضات تدور بين الكتل السياسية من أجل تشريع قانون المحكمة الاتحادية بعد ابقائه في مجلس النواب"، كاشفا عن "تقارب بين التحالف الوطني والكردستاني على بعض النقاط الخلافية التي تعرقل تمريره".

ويبين عضو اللجنة القانونية بالقول "التحالف الكردستاني قدم حلا وسطيا للتحالف الوطني يقضي باتخاذ القرارات داخل المحكمة الاتحادية عن طريق رئيس المحكمة ونائبيه"، لافتا الى ان "التحالف الوطني لم يرد على هذا المقترح أو الحل الذي بدأ بدراسته".

بالمقابل يؤكد التحالف الكردستاني أن "المفاوضات بين الكتل السياسية لتمرير قانون المحكمة الاتحادية ما زالت جارية"، ويعترف بوجود تقارب كبير بينه وبين التحالف الوطني للتوصل إلى آلية لحسم النقاط الخلافية التي تواجه القانون، كما يقول النائب عادل نوري.

وكان مجلس الوزراء صوت، نهاية شباط الماضي، على إحالة مشروع قانون المحكمة الاتحادية العليا إلى مجلس النواب، بعد مراجعته وتدقيقه من قبل اللجنة الوزارية المختصة.

الى ذلك يرى النائب نوري، في تصريح لـ(المدى)، ان "سحب القوانين من قبل الحكومة يعد اعاقة لعمل مجلس النواب وهو ترجمة لضعف مجلس الوزراء"، داعيا الحكومة إلى "صياغة هذه القوانين وارجاعها للبرلمان".

واهم القوانين التي سحبها مجلس الوزراء، بحسب النائب الكردي، هي "العطل الرسمية المعد للتصويت٬ وقانون وزارة الداخلية٬ ومكافحة المخدرات٬ ومكافحة الإرهاب٬ وكذلك قانون جهاز المخابرات المعد للقراءة الثانية".

المدى 
تعليقات الزوار
سيتم حدف التعليقات التي تحتوي على كلمات غير لائقة
Will delete comments that contain inappropriate words

الاسم  *
البريد الالكتروني
النص  *
يرجى ادخال كلمة التحقق

لكي نتأكد من أن الذي يستعمل صفحة الانترنت هو شخص وليس آله أو برنامج يتصفح الانترنت بشكلاتيكي



Refresh this code
تحديث الكلمة



قائمة التعليقات





ارسال الرابط الى صديق

الى البريد الالكتروني  *
من
الرابط  *

الأخبار
مفاوضات الحكومة والبرلمان متواصلة بشأن سحب مئات القوانين

http://www.iraq5050.com/?art=60692&m=5

Iraq 5050.com
موقع يهتم بالقضاء على الفساد المالي والاداري
في العراق من خلال كشف الحقائق ونشر الوثائق




 

 
استلم اخر الأخبار     *إيميل:   *تأكيد الإميل:   *الدولة:
© Iraq5050 , 2010. جميع الحقوق محفوظة